عن عثمان بن عفان رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول” من بنى مسجدا يبتغي به وجه الله بنى الله له بيتا في الجنة” 

“كنا نمتلئ بالحزن بل بالقهر عندما يأتي رمضان ولا نستطيع أن نقيم صلاة التراويح مثل باقي المسلمين في العالم بسبب عدم وجود مسجد لقريتنا. الشباب منا ومن يستطيعون السير كانوا يقطعون المسافات الطويلة ويمشون بالساعات لكي يصلوا إلى مسجد كي يصلوا فيه التراويح. قريبا سيصبح لدينا مسجد وسنصلي الفجر في المسجد وسنصلي جماعة، سنصلي التراويح في رمضان وسنصلي الجمعة خلف الإمام، سنسمع الآذان في كل وقت وسيتعلم أطفالنا القرآن. لقد كان هذا أحد أحلامنا والآن نراها تتحقق أمام أعيننا، نشكر الله أولا ثم نشكر حياة يولو على قيامها ببناء المسجد، وفقكم الله” يقول أمين، 50 عاما، من نيجيريا.

 

تقوم حياة يولو حاليا ببناء مسجدين أحدهما في نيجيريا والآخر في مالي وقد انتهينا منذ وقت قريب من بناء مسجد في غانا.

هناك العديد من القرى والأحياء في أفريقيا تتوق للصلاة في المسجد وتشتاق لسماع صوت الآذان ولا يمتلك أهلها القدرة على بناء مساجدهم بسبب الفقر الشديد فهم بالكاد يوفرون قوت يومهم.

“نجتهد أن نتجمع ونؤدي صلواتنا معا في أيام الجمعة أو في المناسبات ولكن الظروف الجوية هنا قاسية جدا فلا يتوفر لاجتماعنا حتى سقف يقينا حرارة الشمس فترى كبار السن والصغار قد حرموا من أداء الصلوات معنا” قال لنا سليمان، 43 عاما، من نيجيريا

إضافة إلى ذلك فإن هذه المناطق تحرم أيضاً من أي نشاط لتعليم أو تحفيظ القرآن الكريم بسبب عدم توفر المكان المناسب، وعدم توفر المصاحف أو أيٍ من أدوات التعليم بينما هناك الكثيرين من الأطفال أو ذويهم ممن يتمنون أن يتعلموا القرآن ويحفظوه.

“كم تمنيت أن يتعلم أطفالي القرآن الكريم وأن يعرفوا دينهم ويتعلموه ويحفظوا القرآن، لكن لا تتوفر لنا أي إمكانات قد تساعدنا في تعلمه فلا مسجد لدينا ولا حتى مصاحف، وكبار السن يجتهدون لكي يعلموا الأطفال لكن عدم وجود المسجد يشكل عائقاً كبيراً، ننتظر أن ينتهي المسجد بشوق حتى يستطيع أطفالنا أن يتعلموا” تقول راضية 35 وهي أم لثلاثة أطفال. ويضيف ابنها عبد الملك 13 عاما، “آتى كل يوم لكي أشاهد تقدم أعمال بناء المسجد، وأنا سعيد جدا وأنتظر انتهاؤه بلهفة وأنتظر أول صلاه فيه”

تعمل حياة يولو بجهد كبير من أجل إنشاء المساجد في المناطق المحرومة من المساجد

بإمكانكم الالتحاق بحياة يولو والمساهمة في هذا الخير الكبير

اجعلوا لكم صدقة لا تنتهي ولا تنفذ بالمشاركة في بناء المساجد في أفريقيا

بناء المساجد

70$ من 30,000$ قيمة المشروع
$
 
خصص هذا التبرع لعزيز

تفاصيل المرسل

تفاصيل المستلم

يرجى تحديد طريقة الدفع
المعلومات الشخصية

بطاقة إئتمان
سيتم إعادة توجيهك إلى خادم الدفع الآمن

قيمة التبرع : 10.00$ مرة واحدة

{amount} donation plus {fee_amount} to help cover fees.

مشاريع متشابهة
مشرو ع كرسي الأمل

نهدي أملا لمن حرموا منه في القارة السمرا ء الجميلة التي يعاني أهلها من كل أصناف الحرمان من أدنى حقوقهم تبرع الآن

لنزرع فلسطين زيتوناً وأملاً

لنزرع فلسطين زيتوناً وأملاً تحتفظ أشجار زيتون فلسطين بمكانة خاصة في قلوب وأذهان الفلسطينيين لما لها من رمزية تعبر عن تبرع الآن

تطوير مدرسة معاذ ابن جبل القرآنية في مالي | تعليم القرآن

هذه هي مدرسة معاذ ابن جبل لتعليم القرآن الكريم في إقليم كوليكور في مالي ويدرس 800 من طلاب القرآن الكريم تبرع الآن

للاطلاع على أهم  مشاريعنا الخيرية
اشترك في النشرة البريدية
اشترك الآن
close-link
X
صورة

حياة يولو هي منظمة غير حكومية غير ربحية تأسست عام 2014 برقم تسجيل 158-207-34 وتهدف لتحقيق شروط العيش الكريم لكل مستحقيه في المجتماعات الأكثر فقراً والأشد احتياجا

ساعات العمل
  • يومياً عدا الجمعة والسبت
    8:30 AM - 5:30 PM